FBVideoDownloader.info is a facebook video downloader online, this tool helps you download facebook videos by grabs direct links to download and save for free
هل سبق أن عانيت من كابوس لم تستطع التخلص منه؟ شاهد واستمع.
مستقبل #لكل_طفل
يعبر الأطفال في مدينة #صعدة عما في خواطرهم بالرسم والفن. تدعم يونيسف – اليمن UNICEF Yemen المساحات الصديقة للطفل في مختلف محافظات #اليمن حيث يتشارك الأطفال تجاربهم ومخاوفهم وآمالهم ليتغلبوا على آثار الصراع.
مع ديفيد بيكهام David Beckham وجهنا مؤخراً سؤالاً للشباب في العالم حول رأيهم بشأن تأثير العنف عليهم. وأجاب عن السؤال أكثر من 190,000 شخص، وقال ثلثاهم بأنهم تعرضوا للعنف أو الإساءات اللفظية أو يعرفون شخصاً تعرض لها. يجب علينا أن نكسر حلقة العنف ضد الأطفال: [ Uni.cf Link ]
#لكل_طفل، ضع حدا للعنف
رافي، 3 سنوات من #سوريا، يبتسم بعد تلقي رزمة الملابس الدافئة من #اليونيسف ضمن حملة توزيع لوازم الدفء في فصل الشتاء التي تمت الأسبوع الماضي في مخيم كوركوسك للاجئين
© UNICEF Iraq/2016/Khuzaie
يونيسف العراق - unicef Iraq
في كل عام، يتعرض 6 من كل 10 أطفال بين سن 2 إلى 14 سنة لعقوبة بدنية بصفة منتظمة من مقدمي الرعاية. بوسع العنف أن يترك أثراً دائماً. #لكل_طفل، ضع حدّا للعنف
[ Uni.cf Link ]
بعض العلامات أوضح للرؤية من غيرها. بعد مشاهدة هذا الفيلم بمشاركة ديفيد بيكهام David Beckham ، لن تنظر إلى الأوشام بالطريقة نفسها أبداً. #القضاء_الى_العنف
يواحه الأطفال والعائلات في #الموصل وضعاً مروعاً. فهم ليسوا فقط معرضين للقتل أو للإصابة تحت وابل النيران، بل هناك الآن أكثر من نصف مليون شخص لا يمكنهم الحصول على مياه الصالحة للشرب بعد أن تم تدمير خط إمداد المياه الرئيسي: [ Uni.cf Link ]
يُتوقع أن ترتفع الإصابات الجديدة بالفيروس بين المراهقين بنحو 60% بحلول عام 2030 إذا تعثّر التقدم الذي نُحققه. وقت العمل هو الآن! لنقضي على #الإيدز #لكل_طفل: [ Uni.cf Link ]
#WorldAIDSDay
لكل طفل الحق في الصحة والتعليم والحماية والحصول على فرصة عادلة في الحياة.
#لكل_طفل
كل دقيقتين، يصاب شخص مراهق يتراوح عمره بين 15 و 19 عاماً بفيروس نقص المناعة البشرية. هذا مرض نعرف كيف يُمكننا الوقاية منه وعلاجه. لكسب الحرب ضد #الإيدز ينبغي علينا العمل الآن.
#لكل_طفل
#WorldAIDSDay
تعمل اليونيسف من خلال برامجها في أكثر من 190 بلدا في جميع أنحاء العالم لجعل التغذية الجيدة واقعا بالنسبة للأطفال والأسر والمجتمعات التي هي في أمس الحاجة إليها.
#لكل_طفل
قمت بزيارة #الأنبار، #العراق في وقت سابق من هذا العام بعد انتهاء العمليات العسكرية بوقت قصير. كانت مدينة الرمادي وقتها مسطحة كفطيرة من الاسمنت، ودُمر فيها نمط الحياة.
عُدت بعد 6 أشهر تقريبًا، وبالرغم من أنها مازالت مُتضررة بشكل كبير، الا أن الأنبار كانت تفيض بالأمل. فقد بدأت المدارس من جديد. وعاد الأطفال الى الصفوف وكرسوا أنفسهم لدراستهم. وكانوا هم ومُعلميهم في طليعة حركة لإحياء المدينة من...
View details ⇨
زهرة، 5 سنوات، تشعر بسعادة غامرة كونها تلتحق بالمدرسة لأول مرة. فرت زهرة مع أسرتها من قريتهم في ولاية بورنو النيجيرية عندما تعرضت للهجوم من قبل جماعة بوكو حرام. سُجلت زهرة حاليا في مدرسة تدعمها UNICEF Nigeria في مايدوغوري.
ابتسامات ملهمة! نحن نعمل بجد لخفض معدل وفيات الأطفال والأمهات في #غينيا.
بالنسبة لأطفال يعيشون تحت الحصار، اللعب في الهواء الطلق ليس خياراً.
في نوفمبر/ تشرين الثاني عام 2016، وفي خضم تصاعد القتال في جميع أنحاء #سوريا، يبذل الأطفال كل ما في وسعهم ليعيشوا طفولتهم الطبيعية. "أرض الطفولة" هو متنزّه للعب تحت الأرض، تم إنشاؤه بربط سلسلة من السراديب معاً، ويوفّر للأطفال - وآبائهم - الأمان النسبي الذي ينشدونه بشدّة، فقط لكي يلعبوا.
في هذا العام، وفي حين نسجل الذكرى الـ70 لعملنا من أجل الأطفال، قامت اليونيسف بدعوة كُتاب من جميع أنحاء العالم لكتابة قصة صغيرة ضمن موضوع ’ ماذا أريد #لكل_طفل.‘
نسج Rami George Khouri، أستاذ في الصحافة، قصة صغيرة تلبية للدعوة.
هذا محتوى القصة: [ Uni.cf Link ]
500،000 هو عدد الأطفال الذين يعيشون تحت الحصار مع تصاعد وتيرة العنف في #سوريا في أقل من عام والمساعدات الإنسانية والخدمات الأساسية شبه منقطعة عنهم.
ومع بلوغ النزاع فترة 6 أعوام تقريباً، تجدد #اليونيسف دعوتها إلى كافة الأطراف ليفكوا الحصار في أرجاء سوريا، وليجيزوا ويسهلوا إمكانية الوصول الفوري وغير المشروط للمساعدات الإنسانية إلى كافة المناطق في أرجاء البلد.
[ Uni.cf Link ]
ما هي أمنيتك #لكل_طفل؟
قامت #اليونيسف بدعوة الكُتَّاب من جميع أنحاء العالم لأن يُحبروا ريشاتهم #لكل_طفل وأن ينشروا حقوق الطفل من خلال قصص مُقنِعة.
هذا مقتطف من قصة الروائية والإعلامية ليلى الأطرش Laila al-Atrash.
لقراءة المزيد من القصص الصغيرة بعنوان "ماذا أريد لكل طفل"، زر الموقع التالي: [ Uni.cf Link ]
دامت هذه الضحكة!
طابت أوقاتكم. الصورة لـ UNICEF Africa